Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
3 août 2011 3 03 /08 /août /2011 16:43
يعتبر العرب أول شعب في العالم في الكذب والإشاعات. وقد يكون هذا تعويضا يقومون به لكي لا يبقوا متخلفين. كلامي هذا يأتي على خلفية إشاعة جديدة يروجها كثيرون من ذوي العقول الصدئة على الفيسبوك، مفادها "أن مسؤولا يعمل بشركات بيبسي للمشروبات الغازية أفاد بأن الشركة قد وضعت مواد سامة وقاتلة في مشروباتها، ولذلك فمن واجب كل من يصل إليه هذا الخبر أن يبعثه إلى كل أصحابه لينقذ حياتهم". وبالطبع، ينتهي الخبر دون ذكر إسم المسؤول (المسطول) أو حتى مكان فرعه. بطبيعة الحال، هناك شركات غربية كثيرة يلفقون لها الأكاذيب والإشاعات المغرضة وتعلتهم في ذلك أن الغرب عدو العرب وأن الغرب يساند إسرائيل، إلخ. وهم بذلك يأملون أن تتزعزع تجارة الغرب وأن يقاطع العرب منتجاته. وقد أيقن العرب تفاهتهم وسخافة عقولهم وعرفوا أن العربي المسلم لكي تدفعه إلى فعل الأشياء الأكثر خروجا عن المنطق وبسهولة يجب أن تركز على نقطة واحدة: الخوف. فالعربي المسلم حيوان أنتزع منه كل شيء ووقع غسل دماغه فلم تبق له من الغرائز سوى الخوف، الذي هو في حد ذاته أساس الدين. لهذا تركز الإشاعات على عامل الخوف لدفع الناس لفعل ما تريد وحتى إلى الهاوية.

Partager cet article

Repost 0

commentaires

Sites partenaires

Rechercher

Whos Amung Us

مقالات مختارة للكاتب من موقع الحوار المتمدن

مدونة #مالك_بارودي

Texte Libre

Translate this with Google