Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
10 avril 2011 7 10 /04 /avril /2011 15:04

يسمونها تونس الخضراء، فليتجولوا الآن في شوارع عاصمتها التي ضاقت بأكوام الأوساخ والفضلات المتناثرة والمنتشرة في كل مكان. عمال النظافة بالبلديات في إضراب، والمواطن تأكله الأوساخ ويعفر وجهه التراب. هذه حقيقة الحرية مثلما يفهمها التونسي وحقيقتها أيضا في مفهومها العربي. مصلحة الفرد أولا والبقية إلى الجحيم. هذا ما يفسر كثرة المطالب وكثرة الإحتجاجات وكثرة الإعتصامات وكثرة العنف والسرقات وكثرة الأحزاب وكثرة الكلام الفارغ. الإنسان العربي لم يخلق إلا ليكون كالحمار يساق بالأمر والسوط. (رغم أن الحمار أجل قدرا وأذكى من المواطن العربي!). فلتحيا الثورة (ثورة التخلف) وليمت العرب في أوساخهم وبرازهم. لتحيا التفاهة في زمن التفاهة العربية بامتياز. .

Partager cet article

Repost 0

commentaires

Sites partenaires

Rechercher

Whos Amung Us

مقالات مختارة للكاتب من موقع الحوار المتمدن

مدونة #مالك_بارودي

Texte Libre

Translate this with Google