Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
22 décembre 2009 2 22 /12 /décembre /2009 15:01

.
عملية التعميد في المسيحية
.

اهتمت المنتديات السعودية بخبر تحول الشاب السعودي ع . ع من الاسلام الى المسيحية و ذلك بعد وعود من فتاة مسيحية قابلها في القاهرة بمبلغ خمسين ألف دولار و جنسية كندية إضافة الى التكفل بمصاريف علاجة حيث يشكو من حالة صحية سيئة


 و كانت "صحيفة الهدهد الدولية" قد نشرت خبر تحول الشاب السعودي الى المسيحية ، و قد تناولت المنتديات نص الخبر الذي وملخصه : أكد شاب سعودي اعتناقه الديانة المسيحية بالقاهرة بعد أن تلقي وعودا بالعلاج والجنسية الكندية، حيث قدم عدة خطابات لكل الجهات المعنية في بلاده ولم يتكفل أحد بعلاجه. و نُقل عن الشاب قوله "إن المسيحيين وفروا له كل متطلباته ووعدوه بالعلاج في أرقي المستشفيات في مصر أو كندا". وأوضح الشاب إنه تسلم بالفعل مبلغا قدره 50 ألف دولار، وأنه زار البابا في الكنسية ووعده بتوفير حياة هانئة له. وحول الأسباب التي دفعته إلى اعتناق المسيحية، نُقل عن السعودي قوله إنه إنسان مريض ويعاني من مشكلات صحية، وقدم عدة خطابات لكل الجهات المعنية في السعودية ولم يتكفل أحد بعلاجه، الأمر الذي دفعه للذهاب إلى مصر، وهناك بدأت الفكرة لديه في اعتناق المسيحية أملا في إيجاد حل لمشكلاته.

اما رواد المنتديات فقد تفاوتت ردود آرائهم حول الخبر ، فقد رأى فية البعض ان دخول الاسلام عادة ما يكون عن قناعة ، في حين ان الدخول الى المسيحية لا يكون الا بالاغرآت المادية ، بينما و جد بعض رواد المنتديات بعض العذر للشاب الذي رُمز لأسمة بالحرفين ع . ع ، حيث الإجحاف و الاهمال الذي يلقاه في بلد غني مثل السعودية هو السبب وراء ذلك التحول ،و كتب احد اعضاء المنتديات السعودية و الذي يرمز لإسمه ب "شموخ الوطن " و علق قائلا : بغض النظر عن الدين, الانسان لن يبقى في وطن لايكترث به ولا يحس به افراد مجتمعه, هنا ينعدم مفهوم الوطنية وبالتالي من الطبيعي ان يبحث عن البديل الذي يحقق مصالحه من علاج وسكن وغيره.

عضو المنتديات "شجون" قد علقت بالآتي : هذا حصل على جنته بالارض ! جنسية وحياة في كندا حياة تحت نظام ديمقراطي عادل لا يحتاج فيه كتابه معاريض من اجل "حقوقه او فتات حقوقه" + 50 الف دولار + بيت+ علاج + إعتناق دين مريح .........

اما المداخلات الآخرى على هذا الخبر فقد استنكرت الخبر و البعض منها كذب هذا النبأ جمله و تفصيلا ، و بعض المداخلات اكتفت بالحوقله "وقول : لا حول و لا قوه الا بالله "

و بالمثل كانت ردود أعضاء المنتديات على عضو منتدى المسيحين العرب ، و الذي رمز لإسمه باسم "مايكل" و الذي ارسل يسؤال بسيط الى المنتدى يقول فية " ابغي اعتنق المسيحيه ممكن مساعده ... انا من السعوديه" و قد يكون مايكل هذا هو الشاب السعودي ع.ع الذي اكد التحول للمسيحية بحسب وكالات الانباء بعد سؤال مايكل بأسابيع قليلة ، ذاك السؤال الذي أغضب عدد من رواد المنتدي و منهم عضو رمز لإسمه برمز "لذة الاسلام ، حيث قال : على العموم كل شي يصير في هذه الدنيا كثيرين من المسيحين ينتقلون إلى الاسلام واكيد في بعض المسلمين فيهم امراض نفسيه ينتقلون إلى الديانات الاخرى ومنهم عبدة الشيطان والعياذ بالله .

و في نفس السياق و بنفس الاتجاهات الغاضبة و الهادئة تناولت المنتديات قصة مقتل الفتاة السعودية فاطمة المطيري التى تحولت الى المسيحية ، و الخبر الذي تناولته المنتديات مفاده : "قام مواطن سعودي يعمل بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بقتل شقيقته فاطمة بنت محمد بن عثمان المطيري (26 عاما) في المنطقة الشرقية بعد علمه بتحولها إلى المسيحية.

وأشار مراقبين بأن الحزن عم في أوساط "المنتديات المسيحية" التي كانت المطيري تشارك فيها بأسماء مستعارة.
وخصصت بعضها صفحة خاصة لتقديم العزاء. فيما أغلقت بعض المواقع حدادا على مقتل المطيري.
وكتبت الضحية في منتدى "المسيحيين العرب" الذي كانت إحدى الأعضاء فيه باسم مستعار هو (رانيا) قبل وفاتها قائلة "سلام ربنا والهنا ويسوع المسيح... انا بورطه كبيره أهلي بدأو يشكون بي، بسبب نقاش ديني مع امي واخواني حول الدين وسبيت الاسلام من غير شعور لأني كنت بحالة غضب".
وتبرر المطيري هذا التحول بالقول "لاني كثيرة التفكير بالضيق الي اعيشه لا حرية دينية ولا شي ، وتسرد المطيري قصتها في الرسالة بأن اخاها قام بتفتيش جهازها «اللابتوب» ووجد فيه ملفات تتضمن خواطر مسيحية بقلمها وعلامة الصليب... كما قام بتفتيش غرفتها. وتوضح بأنها لم تشعر بالقلق حيال ذلك "فالرب معي هو نوري وخلاصي فممن اخاف".

و في احدى المشاركات على خبر مقتل فاطمة المطيري ، كتبت عضو منتدى "مرسى الحب " بالقول : انا يا اخي لست ضد ان يتحول الانسان لاي دين. فوالله الذي لا اله الا هو لو اني اعلم بأنها صارت مسيحيه إن كان بوسعي لأهديتها صليبا ً ؟؟ صدقني اقول هذا لا امكيج ديني لاظهره لكم بالدين الذي يؤمن بالحريات ؟ لأن الاسلام لا يحتاج لهذا ، ولا اظهر نفسي لكم بأني ديمقراطيه ، بل هذه قناعتي وفكري وتوجهي ؟؟ لاني مؤمنه بالحريه الدينيه ، واعلم ان كلامي هذا يسبب لي مشاكل .

انا مسلمه الحمد لله ومؤمنه بديني ولن احيد عنه ابدا ً لكن الاسلام لم يمنع الحريه الدينيه. ان المشايخ لا يفهمون الدين فهم ينقلون عن - السلف الصالح - من غير عقل ، القرآن حجتنا الاولى لا توجد به آيه واحده تأمر بقتل المرتد ؟ وحديث قتل المرتد "من بدل دينه فقتلوه" معارض مع ايات القرآن الكريم. الذي هو حجتنا الاولى ؟
ولكننا عبدنا كلام البشر؟ ونسينا كلام الله !؟

عدد كبير من المشاركات و التعليقات على هذا الخبر اكتفت بالقول " اننا لله و انا له لراجعون "


.

Partager cet article

Repost 0

commentaires

Sites partenaires

Rechercher

Whos Amung Us

مقالات مختارة للكاتب من موقع الحوار المتمدن

مدونة #مالك_بارودي

Texte Libre

Translate this with Google