Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
5 janvier 2010 2 05 /01 /janvier /2010 20:40
image06.jpg.

نقول: سلاما...

سلاما على القلب

تبلله أمطار الذكريات الحزينة...

سلاما على الروح...

سلاما على أصل الجروح...

سلاما على بؤس الأيام الجديدة

وهو يقتفي،

خطوة بعد خطوة،

أثر الذكريات القديمة...

مثلما نعيد،

صفحة بعد صفحة،

قراءة رواية...

 

...

نقول: سلاما...

سلاما على الروح

حين تنتزع،

كل ليلة،

ألف مرة...

سلاما على القلب

كلما انتزعت منه شوكة

نبتت مكانها

غابات من الأشواك...

(هل قالوا أنها للحماية؟)

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

ولا نعرف للسلام أي معنى...

سلاما...

نقول: سلاما...

ولا نعرف للسلام أي وجه...

ولا نعرف

أين يمكن أن نلتقي به...

ولا نعرف حتى

كيف يمكن أن

نذهب إليه

أو نستدعيه...

ولا نعرف كيف نكون

في غيابه

وكيف تكون الحكاية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على العفن القابع داخلهم...

على العفن الممتد حولهم...

على الفطريات

يغذيها صدأ أرواحهم

الحية-الميتة

المسافرة في الفراغ

دونما غاية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

سلاما على الأصل والفصل

وعلى سواد النصل

وعلى سيد الكائنات

المنتفخ في المرايا...

وعلى خير الأمم

حين تذروها الريح رمادا

ولا تترك منها سوى

سجلات الخطايا...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

كما نقول: صباح الخير...

مساء الخير...

عن غير قصد

وفي غياب أي وعي...

وفي غياب المعاني...

كما تنبح الكلاب

وكما تموء القطط...

عن غير قصد...

وفي غياب النوايا...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

سلاما على أرض

لا تنبت سوى الشوك

ولا تلد سوى الحشرات...

سلاما على أهلها الغارقين

في كأس الحماقة

حتى الثمالة...

سلاما على آمالنا الميتة

وعلى كلامنا الذي سيموت...

سلاما على أول قولنا

وعلى آخر قولهم

وعلى الفراغ الذي يزين قولهم...

وعلى الهراء الذي يملأ المابين...

إلى ما لا نهاية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على قحط النفوس الصغيرة

على هوس الطبول الكبيرة

على فراغ الكلمات

حين تجلس جنبا إلى جنب

لتكون رصيفا

لا يعرف رؤاي...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على التاريخ الغارق في الوحل...

على الحاضر الغارق في الوحل...

على المستقبل المظلم...

وعلى أنوارهم الكاذبة...

وعلى صورهم في المرايا...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

وفي القلب ألف نزيف قديم...

وألف نزيف جديد...

وفي الذاكرة ألف ألف نزيف آخر...

لتلتقي السيول

في بحر الوهم المخيم بيننا...

المقيم فينا...

منذ البداية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على السفهاء قبل العقلاء

على المجانين

على الأنبياء

على الفطر الطالع على القبور

على عفن الأحياء

على غبار الأمس

على طين اليوم

على وحل الغد

يزين وجوه الصبايا...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

ولا نعرف للسلام أي معنى...

سلاما...

نقول: سلاما...

ولا نعرف للسلام أي وجه...

ولا نعرف

أين يمكن أن نلتقي به...

ولا نعرف حتى

كيف يمكن أن

نذهب إليه

أو نستدعيه...

ولا نعرف كيف نكون

في غيابه

وكيف تكون في الأصل الحكاية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على وجوه الخرافة

على الكهف وأهله النائمين

على عسل الأحلام

على علقم الأيام

على الباحثين عن تبر الزمن

يتركون التبر

ويجمعون النفاية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على قمر لا يشبه القمر

وعلى شمس لا تشبه شيئا

سلاما على حبر هجرنا

وقد فاق سواده

سواد كوابيسنا المظلمة...

سلاما على كل شيء حالك

يختبيء بين الزوايا...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

على القرد

أب الإنسان وأخيه وابنه...

سلاما على زواحف

لا تشبه الزواحف

سلاما على غربان

لها بين الظلمة والنعيق

فرح الهواية...

 

...

سلاما...

نقول: سلاما...

ونمضي...

كما مضى الأولون...

نقول: سلاما...

ونهوي...

كما هوى الأولون...

كما سيهوي القادمون

على أجنحة الرياح العقيمة...

 

نقول: سلاما...

ونسكن عمق الحسرة...

ونسكن في أعماقنا

ما تبقى من كلام لم نقله

يقول موت آخر قطرة ضوء فينا...

ونمضي، لا نلوي على شيء...

فلا يوجد شيء يستحق أن

ننظر خلفنا

غير الفراغ...

وبعض الظلال...

وبعض الحشرجات في الظلام...

ونمضي،

لا نلوي على شيء...

فلا يوجد شيء فينا يستحق أن

نفكر فيه

غير بؤسنا

وإحساس فينا يقول

أننا أخطأنا الزمان والمكان معا...

وأننا لا نساوي

حتى الحبر الذي

نحاول أن نخط به

ما نظنه صالحا للرواية...


.

Partager cet article

Repost 0
Published by Utopia-666 - dans Poésies - شعر
commenter cet article

commentaires

Abou Ennaga 15/01/2010 23:12



قصيدة تعبر عن عمق الحياة وعن كل معانيها في كلمات مقتضبة...
شكرا على هذه المتعة...
.



Nimrod 12/01/2010 21:53


ما كلام المجانين هذا الذي أقرأه في الردود على مقالاتك؟ هل كل العالم أصبح متدينا فجأة ونحن الوحيدون الذين لا نؤمن؟ ما هذه التفاهات؟ هم حتى غير قادرين على النظر إلى
الأشياء بعين العقل ويدعون العلم وهم أجهل المخلوقات... إني لأفضل الأحمرة على هذا الحشد من المنافقين الذين يتهجمون عليك وليس لديهم من أدلة على صحة كلامهم غير كلام ذكر في قرآن بال انتهت صلوحيته وأفسد
العالم كله فأصبح حفرا من الإرهاب والحماقة... بصراحة العالم العربي اليوم أصبح إسطبلا كبيرا للأحمرة والأحصنة... وتحرسه كلاب السياسة والدين دون كلل أو ملل...


Black cat 09/01/2010 23:08


joli poème


عاشقة السراب 05/01/2010 21:16



قصيدة جميلة جدا وتستحق النشر



Sites partenaires

Rechercher

Whos Amung Us

مقالات مختارة للكاتب من موقع الحوار المتمدن

مدونة #مالك_بارودي

Texte Libre

Translate this with Google